دفن جثث 7 مهاجرين غير شرعيين ببني وليد والمستشفى يطالب «الصحة» بالتدخل

دفن جثامين المهاجرين بعد نقلها من مستشفى بني وليد. (الإنترنت)

أعلن مستشفى بني وليد العام، عن دفن 7 جثث تعود لمهاجرين غير شرعيين كانت محفوظة بثلاجة حفظ الموتى بالمستشفى، مشيرا إلى أن عملية الدفن جرت بالتنسيق مع النيابة العامة بعد أخد إذن الدفن وإتمام الإجراءات القانونية.

وحذر مدير مستشفى بني وليد العام، محمد المبروك، من تواجد جثث المهاجرين غير الشرعين بمستشفي بني وليد العام لما تسببه من أمراض معدية خصوصا مع رفع درجة التأهب والرصد ضد فيروس «كورونا المستجد».

ودعا المبروك عبر «بوابة الوسط» الجهات المسؤولة إلى ضرورة تحمل مسؤوليتها تجاه هذا الملف، مؤكدا أن مستشفي بني وليد العام «لن يستمر في استقبال الجثامين خوفا من الأمراض التي قد تسببها الجثث بعد تحللها».

وناشد المبروك، وزارة الصحة والمنظمات الدولية ضرورة النظر إلى هذا الملف خصوصا وأن مستشفى بني وليد العام «هو من يتحمل كل مصاريف الدفن»، واصفا الوضع داخل مستشفى بني وليد العام بأنه «كارثي».

المزيد من بوابة الوسط