حكومة الوفاق تشكل لجان متابعة للجوانب الاقتصادية والعلاجية والليبيين بالخارج

الاجتماع الاستثنائي الثاني لمجلس وزراء حكومة الوفاق. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

اتفق مجلس وزراء حكومة الوفاق الوطني على تشكيل لجان على مستوى وكلاء الوزارات تتولى متابعة الجوانب الاقتصادية الاستثنائية المرتبطة بانتشار «وباء كورونا»، وأوضاع الليبيين العالقين بالخارج والإجراءات العلاجية والوقائية في داخل البلاد.

جاء ذلك خلال الاجتماع الاستثنائي الثاني للعام 2020 الذي عقده مجلس وزراء حكومة الوفاق الوطني صباح اليوم الإثنين، برئاسة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وبحضور نائبيه أحمد معيتق وعبدالسلام كاجمان وعضوي المجلس الرئاسي محمد عماري وأحمد حمزة والوزراء المفوضين بالحكومة.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إن السراج استعرض في بداية الاجتماع «آخر مستجدات الأوضاع على الصعيدين السياسي والاقتصادي، والإجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها لمواجهة جائحة وباء كورونا».

وأوضح المكتب الإعلامي أن مجلس الوزراء «اتفق على تشكيل لجان على مستوى وكلاء الوزارات تتولى متابعة الجوانب الاقتصادية الاستثنائية المرتبطة بانتشار هذا الوباء، وتتابع أوضاع الليبيين العالقين بالخارج والإجراءات المتخذة من قبل وزارة الخارجية لتأمين الإقامة والإعاشة لهم لحين رجوعهم إلى أرض الوطن».

وأضاف المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي عبر صفحته على «فيسبوك» أن اللجان ستتابع أيضا «الإجراءات العلاجية والوقائية في الداخل والتدابير المتخذة من قبل وزارة الصحة لمواجهة هذا الوباء».

وأشار المكتب الإعلامي إلى أن مجلس الوزراء ناقش كذلك «آلية توفير السلع الأساسية للمواطن إلى جانب الإجراءات المتعلقة باستيرادها من الخارج، كما تطرق إلى موضوع تكدس القمامة وتخصيص المبالغ اللازمة لمعالجتها».

المزيد من بوابة الوسط