«فترة محدودة» للمستشفى الليبي الألماني ببنغازي لمعالجة المخالفات

المستشفى الليبي الألماني في بنغازي. (جهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة)

قال مكتب الإعلام بجهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة في بنغازي إن اللجنة المشتركة التي تضم أعضاء من الجهاز ومكتب الخدمات الصحية بالمدينة أمهلت مسؤولي المستشفى الليبي الألماني «فترة محدودة» لمعالجة المخالفات الصحية والقانونية، مشيرة إلى إغلاق عدد من الحجرات من العمليات والعناية بسبب عدة مخالفات.

وأوضح مكتب الإعلام عبر صفحة جهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة على «فيسبوك» أن اللجنة المشتركة من عناصر الجهاز وأعضاء مكتب الخدمات الصحية بنغازي قامت في إطار جولتها على المستشفيات والمصحات بالمدينة بزيارة المستشفى الليبي الألماني الذي تعرض لإغلاق عدد من الحجرات من العمليات والعناية بسبب عدة مخالفات.

وأضاف أن «المخالفات أبرزها أجهزة طبية غير صالحة للعمل وأخرى عاطلة تسببت في عدم جودة تقديم الخدمات الطبية للمواطنين، كما تم إغلاق غرف من قبل اللجنة بسبب انتشار الرطوبة فيها، والصدأ بمعداتها من أبرزها غرفتان للعمليات وغرفة خاصة بالعناية المشددة».

وذكر مكتب الإعلام بجهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة أن اللجنة المشتركة شددت على «عدم فتح هذه الغرف إلا بعد مرور أعضاء اللجنة بعد صيانتها بشكل كامل بما يتوافق مع الشروط الصحية والمهنية. لانتشار الرطوبة بغرف العمليات والعناية ولتصدع بعض المعدات».

وأكد مكتب الإعلام أن اللجنة طالبت «إدارة المستشفى بتزويد اللجنة بأسعار الخدمات الطبية، أي أسعار العمليات والإيواء والكشوفات التي تقدم للمواطنين وأمهلت اللجنة مسؤولي المستشفى بعد استدعائهم وتعهدهم فترة محدودة لمعالجة هذه المخالفات وعدم فتح هذه الغرف إلا بعد مرور أعضاء اللجنة بعد صيانتها بشكل كامل بما يتوافق مع الشروط الصحية والمهنية».

المزيد من بوابة الوسط