الاتحاد الأوروبي: 200 ألف فتاة وامرأة نزحن بسبب النزاع في ليبيا

بعض المساعدات المقدمة إلى النازحين في سرت، 10 أكتوبر 2019، (بلدية سرت)

كشف بيان صادر عن رؤساء بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا ورئيس بعثة كندا، أن ما يقرب من 200 ألف فتاة وامرأة نزحن بسبب النزاع في ليبيا، ونحو 18 ألف امرأة وفتاة مسجلات كلاجئات وطالبات لجوء بحاجة إلى الحماية.

وشدد البيان الذي يواكب الذكرى العشرين لقرار مجلس الأمن الدولي رقم (1325) بشأن المرأة والسلام والأمن، واليوم العالمي للمرأة، أن الأثر غير المتناسب للنزاع على النساء والفتيات لا يزال ذا صلة بليبيا، مجددًا الإدانة الشديدة لجميع أشكال العنف ضد النساء والفتيات مع ضرورة محاسبة جميع المسؤولين عن الانتهاكات.

وأكد البيان أن بعثة الاتحاد الأوروبي ورؤساء بعثات الاتحاد ورئيس بعثة كندا سيظلون ملتزمين بقوة بتعزيز المساواة في الحقوق والفرص بين النساء والرجال والفتيات والفتيان، «ندعم المرأة الليبية في مطالبتها بالمساواة في الحصول على الحقوق التي تؤدي إلى مجتمعات أكثر استقرارًا وازدهارًا وقدرة على الصمود، مثل الحق في التعليم، وتكافؤ فرص العمل، والتمثيل المتساوي في الحياة العامة والسياسية»، مضيفًا: «ندرك المثال المتميز الذي قدمته رائدات الأعمال والأكاديميات والموظفات العاملات في مجال الصحة والكثير غيرهن للشباب الليبي، وندعو لتطبيق القوانين الليبية التي تحمي حقوق المرأة، ونشجع على اعتماد قوانين تعالج أوجه عدم المساواة التي لا تزال قائمة».

المزيد من بوابة الوسط