السفير الألماني: الهجمات التي تستهدف مطار معيتيقة «ضد ليبيا موحدة»

السفير الألماني لدي ليبيا أوليفر أوفتش. (أرشيفية: الإنترنت)

قال السفير الألماني لدي ليبيا أوليفر أوفتش، اليوم الأحد، إن الهجمات التي تستهدف مطار معيتيقة والأحياء المدنية في جنوب طرابلس «تعمل ضد وجود ليبيا موحدة، سلمية ومستقرة».

وفي تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أعاد السفير الألماني نشر تغريدة سابقة للبعثة الأممية لدى ليبيا، تدين فيها الهجمات المستمرة ضد مطار معيتيقة والأحياء المدنية في جنوب طرابلس، مشيرا إلى أن بلاده «تشاطر البعثة الأممية وبشكل كامل مخاوفها».

وكانت البعثة الأممية أكدت رفضها القصف المكثف على عدة أحياء في طرابلس واستهداف المدنيين الذي حدث، الجمعة، مؤكدة أن المسارات الثلاثة لحل الأزمة مستمرة ولن يوقفها «لا صواريخ الغراد ولا التصريحات المضللة».

اقرأ أيضا: «مخرجات برلين» على طاولة نائب رئيس مجلس الدولة والسفير الألماني

وقالت في بيان إنها تعبر عن «بالغ استيائها وإدانتها الشديدة القصف العشوائي المكثف الذي طال عدة مناطق في طرابلس صباح اليوم بما فيها القصف على مطار معيتيقة لليوم الثالث على التوالي».ودانت البعثة كذلك ما سمته «الاعتداء الصارخ الذي أودى بحياة خمسة أفراد من أسرة واحدة أمس الخميس في منطقة الرواجح جنوب العاصمة طرابلس، والذي يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي الإنساني».

والجمعة أعلنت قوات حكومة الوفاق أن مطار معيتيقة ومحيطه، وكذلك أحياء سكنية في طرابلس تعرضت لقصف من قبل قوات القيادة العامة بأكثر من 60 صاروخ غراد؛ بينما قررت إدارة شؤون الجرحى طرابلس إخلاء بعض الحالات الخطرة في مستشفى معيتيقة التابع لجهاز الطب العسكري نتيجة القصف؛ فيما أعلن مطار معيتيقة تعليق الملاحة الجوية لحين إشعار آخر.

المزيد من بوابة الوسط