أزمة الوقود وغاز الطهي تعود مجددا لمدينة سرت

محطة وقود في سرت، (أرشيفية: صفحة البلدية على فيسبوك)

تشهد مدينة سرت وضواحيها أزمة كبيرة في ملف الوقود وغاز الطهي، مما سبب ارتباكًا كبيرًا في الحركة العامة للسيارات والمواطنين، وتغيب عدد كبير من الموظفين والموظفات عن أعمالهم بسبب نفاد البنزين من سياراتهم الخاصة.

وقال مصدر بلجنة الأزمة سرت إلى «بوابة الوسط»، إن عددًا كبيرًا من المحطات في سرت وضواحيها مغلقة اليوم، باستثناء محطة واحدة تشهد ازدحامًا شديدًا، لافتًا إلى أن المحطات تشهد اصطفاف السيارات أمامها بالمئات مند أمس.

وأوضح أن مشكلة البنزين سببت كارثة حقيقية بسبب عدم تنظيم آلية توزيع الوقود، وعدم استمرارية وصول الشاحنات المحملة بالوقود من المنطقة الشرقية، وكذلك الغاز لمدينة سرت.

وكان رئيس لجنة الأزمة سرت أعلن وصول أربع شاحنات محملة بالوقود إلى المدينة، تابعة لشركة «الشرارة والراحلة» وعلى متن كل شاحنة 400 ألف لتر من البنزين سيتم توزيعها غدًا الأحد.

كلمات مفتاحية