«تعليم الوفاق» تعقد اجتماعها الدوري مع مراقبات المنطقتين الوسطى والجنوبية

جانب من اجتماع وزارة التعليم مع مراقبات المنطقتين الوسطي والجنوبية، 29 فبراير 2020. (تعليم الوفاق)

ناقش اجتماع موسع عقدته وزارة التعليم بحكومة الوفاق، اليوم السبت، تسوية مستحقات المعلمين ومرتبات المنتسبين الجدد، وإجراءات صرف علاوة الحصة وصعوبات صرفها في بعض المراقبات.

وترأس الاجتماع وكيل وزارة التعليم عادل جمعة، وعُـقد بقاعة الاجتماعات الرئيسية بالجامعة الأسمرية بمدينة زليتن، وحضره مراقبو التعليم ومديرو مكاتب التفتيش التربوي ببلديات المنطقتين الجنوبية والوسطى، ومديرو المراكز والمصالح والإدارات والمكاتب التابعة للوزارة، وذلك حسب ما نشرت الوزارة على صفحته بموقع «فيسبوك».

اقرأ أيضا «تعليم الوفاق» تعقد اجتماعها الثاني مع مراقبات بلديات طرابلس الكبرى للعام 2020

واستعرض الاجتماع التقرير الدوري نصف الشهري لمكتب المتابعة حول سير الدراسة، إضافة إلى مناقشة استعدادات مراقبات التعليم لتنظيم امتحانات شهادة إتمام مرحلة التعليم الأساسي، وكذلك استعدادات المركز الوطني للامتحانات لتنظيم امتحانات شهادة إتمام مرحلة التعليم الثانوي.

كما تطرق الاجتماع إلى مناقشة دور مكاتب ووحدات التفتيش التربوي ومراقبات التعليم في تنفيذ الدورات المنهجية المجانية التي تكفلت الوزارة بتنظيمها لأول مرة، إضافة إلى استعراض التقرير النهائي لإدارة الاحتياط العام حول تنفيذ الملاك الوظيفي لهذا العام، إلى جانب متابعة خطة مصلحة المرافق التعليمية لصيانة المدارس.

وطالب الوكيل مراقبي التعليم بضرورة مباشرة تنفيذ دورات التقوية المنهجية بداية من شهر مارس المقبل، موضحًا أن الالتحاق بهذه الدورات لا يقتصر على طلبة المدارس العامة فحسب، وإنما يشمل طلبة المدارس الخاصة.

بدوره أوضح رئيس مصلحة التفتيش والتوجيه التربوي، على المهنكر، أن إعلان الأوزان النسبية للموضوعات لن يكون استثناءً هذا العام الدراسي فقط، بل سيكون ضمن خطة الوزارة الدراسية مستقبلًا وبشكل مستمر.

ولفت مدير عام مركز المناهج التعليمية والبحوث التربوية، الطاهر حبيب، إلى أن الوزارة وضعت خطة احتساب الأوزان النسبية للموضوعات بحيث لا تخل بجوهر العملية التعليمية، ولا يتعارض والأهداف المرسومة لكل مقرر، إضافة إلى تحديد عدد الأسئلة لكل مقرر دراسي.

المزيد من بوابة الوسط