النواب المجتمعون بطرابلس يعلقون المشاركة في المسار السياسي بجنيف

جلسة مجلس النواب في بنغازي، 3 فبراير 2020. (أرشيفية: موقع المجلس على الإنترنت)

أعلن رئيس مجلس النواب المنعقد في طرابلس، حمودة سيالة، «تعليق المشاركة» في اجتماع المسار السياسي المقرر عقده في مدينة جنيف الأربعاء المقبل، وربط سيالة المشاركة في حوار جنيف بـ«التقدم في المسارالعسكري».

وأضاف سيالة في مؤتمر صحفي عقده قبل قليل بطرابلس أنه سيوجه رسالة للبعثة الأممية، لموافاتهم بقائمة المشاركين وآلية اتخاذ القرار في جلسات الحوار.

وأعلن مجلس النواب، الأحد، أسماء أعضاء اللجنة التي ستمثل المجلس في اجتماعات المسار السياسي للحوار الليبي المقرر أن تبدأ في 26 فبراير الجاري في جنيف برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إضافة إلى لجنة الدعم السياسي، وممثلي المرأة، وفق قرار الرئاسة المنشور عبر موقع المجلس على الإنترنت.

بالأسماء: قائمة مجلس النواب المشارِكة بالمسار السياسي ولجنة الدعم السياسي

وقال النائب الثاني لرئيس مجلس النواب رئيس لجنة الحوار بالمجلس، أحميد حومه، إن رئاسة المجلس أصدرت قرارها بشأن لجنة الحوار الممثلة للمجلس في اجتماعات المسار السياسي للحوار المزمع عقده بجنيف برعاية البعثة الأممية، وتضم ممثلين عن الدوائر الانتخابية الثلاثة عشر لكل أنحاء ليبيا.

وأضاف حومة أن رئاسة مجلس النواب أحالت قائمة أعضاء لجنة الحوار الممثلة لمجلس النواب في حوار جنيف إلى بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وفقاً لما أقره مجلس النواب في جلساته الأخيرة بشأن المشاركة في حوار جنيف.

وأكد أن مجلس النواب أكد «للبعثة الأممية بشكل رسمي أن أي مشاركة لمجلس النواب الممثل لإرادة الشعب الليبي تكون من خلال ما أقره مجلس النواب في جلساته وفقاً للثوابت الوطنية ووفقاً لقرار مجلس النواب رقم (17) لسنة 2020 بشأن ثوابت المجلس دون أي تغيير».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط