إردوغان يؤكد وجود مقاتلين سوريين موالين لتركيا في ليبيا

الرئيس التركي رجب إردوغان خلال مؤتمر صحفي في أنقرة، 13 يناير 2020، (الإنترنت)

أكد الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، للمرة الأولى وجود مقاتلين سوريين موالين لتركيا في ليبيا «إلى جانب عناصر التدريب الأتراك».

وقال إردوغان للصحفيين في مدينة إسطنبول اليوم الجمعة: «تركيا موجودة هناك ( في ليبيا) عبر قوّة تجري (عمليات) تدريب. هناك كذلك أشخاص من (الجيش الوطني السوري)»، في إشارة إلى مقاتلي المعارضة الذين كان يطلق عليهم سابقا اسم «الجيش السوري الحر»، وفق «فرانس برس».

اقرأ أيضا:  غسان سلامة: هناك ما يكفي من الأسلحة والمرتزقة في ليبيا

كان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة أكد في مؤتمر صحفي بالعاصمة السويسرية جنيف في 4 فبراير الجاري استمرار تدفق «المرتزقة والأسلحة الجديدة إلى ليبيا عبر البر والبحر»، داعيا مجلس الأمن إلى وضع آلية لـ«المتابعة بشكل يومي قرار فرض حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، ومراقبة مدى التزام الأطراف بالقرارات الدولية».

وفي يناير الماضي، قالت جريدة «ذا غارديان» البريطانية إن نحو ألفي مقاتل سوري من الموالين لتركيا وصلوا إلى ليبيا، وبعضهم تمركز في شرق العاصمة طرابلس.

اقرأ أيضا: مصير غامض ينتظر المرتزقة الأجانب في حرب طرابلس

ويؤكد المبعوث الأممي دوما على ضرورة إنهاء وجود المقاتلين الأجانب في ليبيا، لافتا إلى أن «هناك مقاتلين جاؤوا من سورية لكن هناك مقاتلين من مناطق أخرى مثل السودان وتشاد وغيرها من الأماكن والدول الأخرى»، حسب تصريحات سابقة له.