الناشط أحمد الشركسي: ما نسبته جريدة «نيويورك تايمز» لي غير دقيق

الناشط المدني أحمد الشركسي. (الإنترنت)

قال الناشط المدني، أحمد الشركسي، إن التصريح الذي نسبته له جريدة «نيويورك تايمز» الأميركية، اليوم الخميس، «لم يكن دقيقًا»، وإن الحديث كان يتعلق بموضوع «الموافقة الأمنية على سفر المواطنين، ووجوب إلغائها».

وأوضح الشركسي في اتصال بـ«بوابة الوسط» الخميس، إنه لم يقل «إن المنطقة الشرقية أصبحت عبارة عن سجن كبير» كما أوردت الجريدة، وأنه قد جرى اجتزاء نص حديثه.

ونشرت جريدة «نيويورك تايمز» تقريراً اليوم الخميس حول الأزمة الليبية بعد زيارة مراسلها لمدينة بنغازي والعاصمة طرابلس.

المزيد من بوابة الوسط