السراج في لقاء مع بوقادوم: لا سلام دون وقف الأعمال العدائية وعودة النازحين

السراج في لقاء مع وزير الخارجية الجزائري، 18 فبراير 2020 (الإنترنت).

قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، لدى استقباله وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، إنه «دون وقف جميع الأعمال العدائية وعودة النازحين وضمان عدم تعرض العاصمة والمدن الأخرى لأي تهديد، فإن الحديث عن السلام أمر غير مجدٍ».

وأثنى السراج خلال اللقاء، الذي عُـقد اليوم الثلاثاء، على دور الجزائر في «السعي لتحقيق الاستقرار في ليبيا».

وناقش الطرفان قرار مجلس الأمن الأخير الذي اعتمد مقررات مؤتمر برلين، وأبرزها وقف إطلاق النار، ووقف التدخلات الخارجية، واحترام حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، حسبما ذكر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي.

اقرأ أيضًا: بوقادوم: الجزائر لا تفرق بين أطراف الأزمة في ليبيا

وشارك في اللقاء وزير الخارجية بحكومة الوفاق محمد سيالة ومبعوث رئيس المجلس الرئاسي إلى دول المغرب العربي جمعة القماطي.