دي مايو يدعو موسكو لـ«اغتنام الفرصة» من أجل تحقيق السلام في ليبيا

وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو. (أرشيفية: الإنترنت).

دعا وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو الدبلوماسية الروسية إلى اغتنام فرصة عضوية موسكو  الدائمة في مجلس الأمن الدولي من أجل تحقيق السلام في ليبيا.

وقال دي مايو «إن موسكو تعتبر محاورا مهما بشأن الأزمة الليبية، وآمل أن تغتنم فرصة عضويتها الدائمة في مجلس الأمن لدعم الطريق نحو السلام»، وذلك في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» اليوم الثلاثاء.

ويتواجد دي مايو في موسكو لحضور اجتماع في مقر وزارة الخارجية الروسية، بين وزراء الخارجية والدفاع في إيطاليا وروسيا يعقد اليوم.

اقرأ أيضا: دي مايو يؤكد ضرورة إطلاق مهمة لمراقبة حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

وشدد الوزير الإيطالي على أن بلاده «تدعم بقوة نتائج مؤتمر برلين والعملية التالية لها»، معتبرا أن حل الأزمة «لا يمكن أن يكون عسكرياً بأية طريقة، بل إن الطريق التي يجب سلكها قُدما يجب أن تكون الحوار والدبلوماسية».

وأكد أن هذه هي الرسالة التي حملتها إلى الاجتماع الوزاري للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا، الذي التأم في إطار قمة ميونيخ الأمنية، «​​والتي سأنقلها إلى وزير الخارجية الروسي لافروف بالاشتراك مع زميلي وزير الدفاع روبرتو غويريني».