ترامب: التدخل الأجنبي المستمر في ليبيا يزيد الوضع سوءا

الرئيس الأميركي دونالد ترامب متحدثًا في البيت الأبيض، 10 فبراير 2020، (ا ف ب)

حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب من أن استمرار التدخل الأجنبي في ليبيا سيزيد الوضع سوءا.

وتناول ترامب، في مكالمة هاتفية مع نظيره التركي رجب طيب إردوغان، الأزمتين الليبية والسورية، إذ أكد أن «التدخل الأجنبي المستمر في ليبيا سيؤدي فقط إلى جعل الوضع أكثر سوءا»، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

ودعا ترامب روسيا إلى «إنهاء دعمها الفظائع التي يرتكبها النظام السوري»، معربا عن خشية الولايات المتحدة من العنف في منطقة إدلب.

ومن المقرر أن يلتقي وزراء خارجية عشر دول وممثلون آخرون للمنظمات الدولية؛ اليوم الإثنين، لمناقشة كيف يمكن مراقبة حظر السلاح إلى ليبيا، ضمن مناقشات مؤتمر ميونيخ الأمني؛ لمتابعة تنفيذ مخرجات مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية.

اقرأ أيضا: وليامز: هذا ما يميز مؤتمر برلين عن المحاولات السابقة

فيما قالت أمس نائبة المبعوث الخاص لليبيا سيتفاني ويليامز إن حظر تصدير السلاح إلى ليبيا المدعوم من الأمم المتحدة أصبح «نكتة»، وأن وضع البلاد المالي يتدهور سريعا.

وإلى ذلك، نوه وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو بأهمية انخراط الولايات المتحدة في الأزمة الليبية، بينما أكد وزير الخارجية الألماني هيكو ماس أهمية استئناف المباحثات السياسية بحلول نهاية الشهر.

المزيد من بوابة الوسط