ماس: لجنة العقوبات الأممية ستتولى مسألة خرق حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

وزير الخارجية الألماني هايكو ماس (أرشيفية: الإنترنت)

قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الأحد، إن لجنة الجزاءات الأممية ستتولى مسألة خرق حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا.

وأشار ماس خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نائبة المبعوث الأممي ستيفاني ويليامز في ميونيخ إلى أن هناك خروقات عدة للحظر المفروض على توريد السلاح إلى ليبيا.

وانعقدت اليوم الأحد قمة موسعة حول ليبيا على هامش أعمال الدورة الـ56 لمؤتمر ميونيخ للأمن. وشارك في الاجتماع الموسع في مدينة ميونيخ جنوبي ألمانيا، عدة دول على رأسها فرنسا وروسيا وألمانيا وإيطاليا، والمبعوث الأممي غسان سلامة.

وحسب دبلوماسيين، بحث الاجتماع سبل تثبيت وقف إطلاق النار، ومراقبة قرار حظر تصدير الأسلحة، واستمرار المحادثات بين أطراف النزاع.