«البنتاغون»: استمرار الحرب الأهلية الليبية يهدد بعودة «داعش» و«القاعدة»

مقر وزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون» في واشنطن، 23 أبريل 2015 (ا ف ب)

حذر تقرير لوزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون» من أن «استمرار الحرب الأهلية الليبية يهدد بعودة نشاط تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، وتنظيم داعش في ليبيا».

وأظهر التقرير الصادر عن مكتب المفتش العام بالوزارة، أن التنظيمين لم ينفذا أي هجمات خلال الفترة من 1 أكتوبر حتى 31 ديسمبر من العام الماضي، منوها بأن الضربات الأميركية خلال تلك الفترة، أسهمت في تقليل قدرات «داعش» في ليبيا.

وألقى التقرير بالمسؤولية على مجموعة «فاغنر» الروسية بشأن «إسقاط طائرة استطلاع أميركية دون طيار تراقب النشاط الإرهابي بطرابلس في نوفمبر الماضي».

وفي 7 ديسمبر الماضي، أعربت القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا «أفريكوم» عن اعتقادها بأن «الدفاعات الجوية الروسية أسقطت الطائرة، التي كانت غير مسلحة»، كما طالبت وقتها بتسليم حطامها. 

اقرأ أيضا: واشنطن تعتقد أن الدفاعات الجوية الروسية أسقطت طائرة أميركية مسيرة قرب طرابلس

وإلى ذلك، نقل التقرير تحذير المسؤولين الأميركيين من أن «النفوذ الروسي الموسع في شمال أفريقيا يقوض قدرة الولايات المتحدة على تعزيز العلاقات العسكرية في المنطقة».

يذكر أن التقرير صدر بتاريخ 8 فبراير الجاري، ومن المقرر عرضه على مجلس النواب الأميركي، ويحتوي على معلومات بشأن عملية مكافحة الإرهاب في شمال وغرب أفريقيا، ويغطي الفترة من 1 أكتوبر إلى 31 ديسمبر 2019.