ليبيا محور اجتماع مندوبي الجامعة العربية واللجنة السياسية والأمنية للاتحاد الأوروبي

اجتماع سابق لمندوبي جامعة الدول العربية واللجنة السياسية والأمنية بالاتحاد الأوروبي. (أرشيفية: الإنترنت).

ناقش المندوبون الدائمون لدى جامعة الدول العربية ورئيس وأعضاء اللجنة السياسية والأمنية لدى الاتحاد الأوروبي تطورات الأوضاع في ليبيا خلال اجتماعهم الثامن اليوم الخميس في بروكسل، والذي تطرق إلى جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وإلى جانب بحث التطورات في ليبيا، ناقش المجتمعون بشكل خاص القضية الفلسطينية وبناء السلام العادل الشامل في الشرق الأوسط، علاوة على المستجدات في سورية والعراق واليمن ولبنان وإيران، إضافة إلى مسائل مكافحة الإرهاب وتمويله والهجرة واللاجئين والنازحين، حسب البيان الختامي الصادر عن الاجتماع.

اقرأ أيضا الشماخي: عرقلة مخرجات برلين ستؤدي حتما إلى تنامي الإرهاب

وأكد البيان أهمية العمل معا لمواجهة التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية المشتركة والحالية التي تهدد استقرار وازدهار منطقتهم المشتركة والعالم بأسره، وشددوا على ضرورة تقوية الشراكة العربية الأوروبية باعتبارها استجابة إقليمية ملائمة.

واتفق السفراء على مواصلة تعزيز التعاون في إطار الحوار الاستراتيجي بين الأمانة العامة لجامعة الدول العربية وهيئة العمل الخارجي الأوروبي منذ إطلاقه في نوفمبر 2015، خاصة في مجالات الوقاية من الصراعات، والإنذار المبكر وإدارة الأزمات والهجرة وعدم انتشار أسلحة الدمار الشامل والحد من التسلح.

ولفت البيان إلى أن السفراء نظموا أمس الأربعاء اجتماعا مشتركا شكل فرصة لتبادل وجهات النظر بشكل غير رسمي حول قضيتي تغير المناخ والأمن، كما عُقدت بالتزامن جلسات مجموعة العمل الخاصة بتعزيز التعاون بين جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي.

المزيد من بوابة الوسط