ميركل لـ«السراج»: نسعى للخروج من مؤتمر برلين بموقف دولي موحد

السراج وميركل خلال لقاء في العاصمة الألمانية برلين صباح الأحد. (المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي)

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل «سعي المانيا للخروج من مؤتمر برلين بموقف دولي موحد، يقر وقفاً دائماً لإطلاق النار، ويوقف تدفق الأسلحة على ليبيا، وعودة الليبيين إلى المسار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة».

جاء ذلك خلال لقاء مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج صباح الأحد في برلين، وفق المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي. ووفق المجلس الرئاسي، «تناولت المحادثات مؤتمر برلين الذي سيعقد بعد ظهر اليوم، ورؤية البلدين لمخرجاته».

وحسب البيان، عبر السراج «عن تقديره للموقف الألماني، الواضح والصريح منذ بداية العدوان والذي سمى الأشياء بمسمياتها ولم يساوي بين المعتدي والمعتدى عليه».  كما أعرب عن أمله في «نجاح المانيا في توحيد الموقف الدولي، وأن يكون هناك موقف حازم وفعال تجاه ما يرتكب من انتهاكات للقانون للقانون الدولي وللسيادة الليبية من قبل الدول الداعمة للعدوان»، وفق بيان المجلس الرئاسي.

اقرأ أيضا: لقاء تشاوري بين السراج وإردوغان قبيل انطلاق مؤتمر ليبيا في برلين

واجتمع رئيس المجلس الرئاسي في وقت سابق، اليوم الأحد، في ألمانيا مع الرئيس التركي رجب طيب إوردغان، قبل انطلاق مؤتمر ليبيا المنعقد في العاصمة برلين.

ويبحث المجتمع الدولي، اليوم، في قمة برلين التي ترعاها ميركل حلًّا للأزمة الليبية، ويحظى المؤتمر بمشاركة الدول الخمسة دائمة العضوية، وأربع منظمات دولية، ممثلة في: الأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، والاتحاد الأفريقي، وجامعة الدول العربية.

كما يشارك في المؤتمر كل من الولايات المتحدة، وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين، وألمانيا وتركيا وإيطاليا ومصر والإمارات والجزائر والكونغو، بالإضافة إلى فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي وقائد قوات القيادة العامة المشير خليفة حفتر.

المزيد من بوابة الوسط