وزراء خارجية فرنسا واليونان وقبرص ومصر يدعمون مؤتمر برلين «لتسوية الأزمة الليبية»

مؤتمر صحفي مشترك لوزراء خارجية مصر وفرنسا واليونان وقبرص، 8 يناير 2019. (فرانس برس).

أعلن وزراء خارجية فرنسا واليونان وقبرص ومصر في ختام اجتماع عقدوه الأربعاء في القاهرة، دعمهم لمؤتمر برلين الدولي الذي سيعقد الشهر الجاري في محاولة للتوصل إلى تسوية للأزمة الليبية.

وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري، في مؤتمر صحفي مشترك مع الوزراء الأوروبيين الثلاثة «نحن مجمعون على دعم عملية برلين»، معتبرًا أن هذا المؤتمر«ربما يكون الفرصة الأخيرة» للتوصل إلى توافق بين الأطراف الليبيين حول تسوية سياسية للأزمة في بلادهم، حسب وكالة «فرانس برس».

اقرأ أيضا بوتين وإردوغان يدعوان أطراف الأزمة الليبية إلى إعلان هدنة اعتبارًا من ليلة السبت - الأحد

وأكد شكري أن مذكرتي التفاهم التي وقعتهما حكومة الوفاق مع تركيا في 27 نوفمبر الماضي، «مخالفتان لقرارات مجلس الأمن الدولي ولاتفاق الصخيرات» لتسوية الأزمة الليبية.

بدوره، شدد وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان على أنه «لن يكون هناك حل عسكري للأزمة الليبية»، مضيفًا أن «الحل لا يمكن إلا أن يكون سياسيًا». وقال لودريان إن تركيا يمكنها أن تكون «لاعبا مهمًا في شرق المتوسط، ولكنها لا يمكن أن تصبح كذلك إلا إذا احترمت قانون البحار، ووافقت على الدخول في حوار مع الدول المطلة (على المتوسط)».

وشارك وزير خارجية إيطاليا لويغي دي مايو، في هذا الاجتماع من دون أن يوقع البيان المشترك أو يحضر المؤتمر الصحفي.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان مساء الأحد، بدء نشر جنود أتراك في ليبيا استنادًا إلى مذكرة التفاهم الخاصة بالتعاون العسكري والأمني بين تركيا وحكومة الوفاق.

المزيد من بوابة الوسط