السفير طاهر السني مندوبا لليبيا في الأمم المتحدة

مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة السفير طاهر السني، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غويتيرس, 6 يناير 2019 (قناة ليبيا الرسمية)

قدم مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة السفير طاهر السني، الإثنين، أوراق اعتماده إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غويتيرس في مقر المنظمة بنيويورك.

وبحسب قناة «ليبيا الرسمية»، جرت مراسم الاعتماد بحضور الأمناء المساعدين للأمين العام وعدد من مستشاريه.

وأكد السني، خلال لقائه بالأمين العام أهمية التعاون الفعّال بين ليبيا والأمم المتحدة لـ«العمل بجدية للخروج من الأزمة الراهنة، ووقف العدوان الغاشم الذي نسف كل الجهود الأممية والدولية لإيجاد حلول سلمية لإنهاء الصراع الحالي» في ليبيا.

وشدد السني على أن سيادة ليبيا ووحدة ترابها لا تنازل عنهما، «مهما كانت التدخلات السلبية والمؤامرات على البلاد منذ سنوات»، مضيفا أن ما ينشده الليبيون هو بناء دولة مدنية دستورية وإنهاء أي مظاهر للحكم العسكري أو الشمولي.

وطالب الأمم المتحدة بألا تكتفي بـ«بيانات التنديد والاستنكار أمام معاناة المدنيين والأبرياء من قتل وتهجير ونزوح، ومساواة المعتدي بالمعتدى عليه»، كما طالب بأن تعمل الأمم المتحدة بإيجاد توافق دولي لوقف «العدوان والتصعيد ومحاسبة كل من دعمه وتورط فيه، واحترام إرادة الليبيين وحقهم في تقرير المصير حتى تتوفر الظروف المناسبة لتحقيق السلام والمصالحة الوطنية الشاملة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط