الأمم المتحدة: أي دعم أجنبي سيؤدي إلى تعميق الصراع في ليبيا

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس. (أرشيفية: الإنترنت).

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس إلى ضرورة الوقف الفوري لإطلاق النار بين الأطراف المتصارعة في ليبيا، والعودة إلى الحوار السياسي.

وقال غويتريس، في بيان منسوب إلى الناطق باسمه، مساء الجمعة، إن «أي دعم أجنبي للأطراف المتحاربة لن يؤدي إلا إلى تعميق الصراع المستمر وزيادة تعقيد الجهود المبذولة للتوصل إلى حل سياسي سلمي وشامل»، حسب ما نقل الموقع الرسمي للأمم المتحدة على شبكة الإنترنت.

وشدد الأمين العام للمنظمة الدولية على أن «الانتهاكات المستمرة لحظر الأسلحة المفروض بموجب قرار مجلس الأمن 1970 (2011) وتعديلاته في القرارات اللاحقة تزيد الأمور سوءا»، منبها إلى أن «التقيد الصارم بالحظر ضروري لتهيئة بيئة مواتية لوقف الأعمال القتالية».

اقرأ أيضا: غسان سلامة: أعضاء في مجلس الأمن ينتهكون حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

وربط موقع الأمم المتحدة بين تصريحات الأمين العام، وتصويت البرلمان التركي لصالح إرسال قوات عسكرية إلى ليبيا، الخميس الماضي، لدعم حكومة الوفاق، بناء على طلب من الأخيرة.

المزيد من بوابة الوسط