بوتين يبحث مع الأعضاء الدائمين لمجلس الأمن الروسي تطورات الأوضاع في ليبيا

بوتين أثناء اجتماعه مع الأعضاء الدائمين لمجلس الأمن الروسي. (أرشيفية: الإنترنت)

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، مع الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الروسي، تطورات الأوضاع في ليبيا، مع التركيز على دعم جهود التسوية الدولية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية «الكرملين»، دميتري بيسكوف، في بيان، إن الاجتماع تطرق كذلك إلى التطورات في سورية، وركز على زيادة النشاط الإرهابي في إدلب؛ كما ناقش قضايا محلية تتعلق بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية لروسيا.

اقرأ أيضا السيسي وبوتين يتوافقان على تكثيف الجهود المشتركة لتسوية الأزمة الليبية

وحضر الاجتماع رئيس الوزراء، ديميتري ميدفيديف، ورئيس مجلس الاتحاد، فالنتينا ماتفيينكو، ورئيس مجلس الدوما فياتشيسلاف فولودين، ورئيس أركان المكتب التنفيذي الرئاسي أنطون فاينو، وأمين مجلس الأمن، نيكولاي باتروشيف، ووزير الخارجية، سيرجي لافروف، ووزير الداخلية، فلاديمير كولوكولتسيف، ووزير الدفاع سيرجي شويغو، ومدير جهاز الأمن الفيدرالي، ألكساندر بورتنيكوف، ومدير المخابرات الخارجية، سيرجي ناريشكين، والممثل الرئاسي الخاص لحماية البيئة والنقل، سيرجي إيفانوف.

وكان بوتين بحث هاتفيا في وقت سابق، مع كل من نظيره المصري عبدالفتاح السيسي، والتركي رجب طيب إردوغان، والمستشارة الألمانية إنغيلا ميركل، ورئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، تطورات الأوضاع في ليبيا مع التركيز على ضرورة وقف التصعيد.

المزيد من بوابة الوسط