Atwasat

«النقل البحري» تكشف عن خطة تطوير حتى العام 2023 تركز على اقتناء ناقلات نفط جديدة

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 27 ديسمبر 2019, 01:16 مساء
alwasat radio

أعلنت الشركة الليبية العامة للنقل البحري، اليوم الجمعة، عن خطة تطوير أسطولها البحري بداية من العام الجديد (2020) حتى العام 2023.

وأوضحت الشركة أنها عازمة على تطوير أسطول البحري بهدف «تعزيز مكانتها في السوقين المحلي والدولي»، مشيرة إلى أنها شكلت منذ العام 2017 لجانا فنية مهمتها تقييم الأسطول الحـالي المكون من 22 ناقلة (21 ناقلة تختص بنقل النفط الخام والمنتجات النفطية وسفينة صب للبضائع السائبة)، وبسعة كلية تبلغ نحو 2.72 مليون طن متري، حسب صفحة الشبكة على موقع «فيسبوك».

وتركز الخطة على: «تنويع مصـادر دخل الشركة»، واعتماد سياسة إحلال ناقلات النفط التي تجاوز عمرها الافتراضي 15 سنة، خصوصا فيما يتعلق بناقلات النفط الخام وذلك بما يتوافق وسياسة الحفاظ على الأصول.

وكذلك، إحلال السفن التي لم تحقق عوائد تشغيل إيجابية على مدى زمني طويل لأسباب فنية أو تشغيلية، والمنافسة في سوق النقل البحري من خلال اقتناء سفن جديدة ذات جدوى اقتصادية. وشددت الشركة على انتهاج «آلية التزامن في تنفيذ الخطة وذلك بالتزامن بين مراحل البيع للسفن المستهدفة بالإحلال مع مراحل مشاريع الاقتناءات الجديدة، للتعجيل في تحقيق أهداف مشروع التطوير».

المراحل الثلاث
وتبدأ المرحلة الأولى من مطلع العام 2020 وتنتهي بحلول العام 2021، يتم خلالها إحلال أربع سفن جديدة بأربع سفن قديمة، حيث تبدأ عملية بيع ثلاث ناقلات نفط خام تجاوز عمرها 17 عاما، وهي (إنتصار – ابن بطوطة – القرضابية) بالإضافة إلى إحلال سفينة الصب (جبل نفوسة) بسبب انخفاض العوائد المالية لتشغيلها، وذلك لعدة أسباب تتعلق بالسوق التشغيلي لهذا النوع ومواصفاتها، حسب الشركة.

كما سيتم خلال نفس الفترة الزمنية اقتناء عدد أربع ناقلات حديثة بواقع ناقلتي نفط خام بسعة أكبر من نفس حجم الناقلات المستهدف إحلالها وبمواصفات أكثر ملاءمة للسوق التجارية والتشغيلية، وأكثر طلبا في الأسواق العالمية، بالإضافة إلى شراء ناقلتين للمنتجات النفطية بأحجام مماثلة للناقلات الخام تسهم بشكل كبير في تحسين وضع الأسطول وتعزيز ميزان الإيرادات مقابل المصروفات.

أما المرحلة الثانية ستنطلق مطلع 2021، حيث سيتم خلالها إحلال ناقلتي النفط الخام (الشاهدة والظافرة) التي ستتجاوز أعمارها 17 عاما، ويتم اقتناء ناقلتين حديثين للغاز المسال بسعة تقديرية (10 آلاف م3) لكل ناقلة ذوات تبريد جزئي.

المرحلة الثالثة ستنطلق العام 2022 حتى 2023 وسيتم خلالها الاستمرار في إحلال المتبقي من السفن المتقادمة أو التي تجاوزت العمر الافتراضي واستبدالها سفن وناقلات أخرى حديثة بها تكون ملائمة لاحتياجات السوق، وتشمل سفن نقل الحاويات، وسفن نقل البضائع المدحرجة.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«إندبندنت»: نشطاء مهاجرون يخشون الاعتقال في ليبيا ويتهمون مفوضية اللاجئين بالتقاعس
«إندبندنت»: نشطاء مهاجرون يخشون الاعتقال في ليبيا ويتهمون مفوضية ...
اللافي يبحث مع وزيرة الشؤون الاجتماعية وأعضاء بـ«الأعلى للدولة» أوضاع النازحين بالمنطقة الشرقية
اللافي يبحث مع وزيرة الشؤون الاجتماعية وأعضاء بـ«الأعلى للدولة» ...
صعوبات وصول رجال الأعمال الليبيين إلى فرنسا محل اهتمام حكومة باريس
صعوبات وصول رجال الأعمال الليبيين إلى فرنسا محل اهتمام حكومة ...
الجمارك الجزائرية تؤكد استكمال الاستعدادات لتصدير السلع برا إلى ليبيا
الجمارك الجزائرية تؤكد استكمال الاستعدادات لتصدير السلع برا إلى ...
المشري ولجنة التواصل بالهيئة التأسيسية يتفقان على ضرورة الاستفتاء على مشروع الدستور
المشري ولجنة التواصل بالهيئة التأسيسية يتفقان على ضرورة الاستفتاء...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط