وفد دبلوماسي تركي يتوجه إلى موسكو لإجراء مباحثات حول ليبيا

لقاء سابق بين أردوغان وبوتين. (أرشيفية: الإنترنت)

توجه وفد دبلوماسي تركي برئاسة نائب وزير الخارجية سدات أونال، أمس الأحد، إلى موسكو؛ لإجراء مباحثات مع المسؤولين الروس حول ليبيا وسورية، وفق ما نقلته وكالة «الأناضول» التركية عن مصادر دبلوماسية في أنقرة.

وأوضحت «الأناضول» أن الوفد الدبلوماسي التركي سيبحث اليوم مع المسؤولين الروس ملفي سورية وليبيا، وسيناقش التحضيرات للزيارة المخططة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى تركيا، في 8 يناير المقبل.

وقالت «رويترز» إن الدبلوماسيين الأتراك سيبحثون مع نظرائهم الروس «أيضًا احتمال تقديم تركيا دعمًا عسكريًّا لليبيا ونشرها قوات هناك، بعدما وقَّع البلدان اتفاقية تعاون عسكري الشهر الماضي». مشيرة إلى أن روسيا أعربت عن قلقها «إزاء النشر المحتمل للقوات».

اقرأ أيضا: الخارجية الروسية: موسكو وأنقرة تبحثان عن نقاط تفاهم حول الوضع في ليبيا

وأمس الأحد، قال إردوغان إن أنقرة قد تزيد الدعم العسكري لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج التي تتصدى لهجوم قوات الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر المستمر منذ الرابع من أبريل الماضي.

وقال الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، إن المحادثات مع الروس «ستحدد مسار عمل بلاده في المنطقة». مؤكدًا أن أنقرة «تبذل وستواصل بذل قصارى جهدها بالتواصل مع روسيا لإنهاء الهجمات على إدلب» وفق «رويترز».