وزير الدفاع التركي: «سنقف بجوار أشقائنا في ليبيا كما فعلنا في سوريا»

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، (أرشيفية : الإنترنت)

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إن أنقرة «ستواصل الوقوف إلى جانب أشقائها في ليبيا، حتى تحقيق السلام والطمأنينة والأمن، كما فعلت في سورية».

وتابع وزير الدفاع التركي، خلال مراسم إنزال الغواصة محلية الصنع «بيري رئيس»، إلى الماء بولاية قوجه إيلي (شمال غرب)، أن مذكرتي التفاهم المبرمتين بين تركيا وليبيا، «تتمتعان بأهمية استراتيجية على صعيد حماية الحقوق والمصالح لدى كلا البلدين».

هل بإمكان تركيا إرسال جنود أو «مقاتلات» إلى ليبيا؟

ولفت إلى أن هذه الخطوات اتخذت بما يتوافق مع قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي، لتحديد مناطق الصلاحية البحرية، موضحا أن الإجراءات المتخذة من جانب تركيا مؤخرًا أظهرت بأنه «لن يتم السماح بفرض أمر واقع في المنطقة»، كما «ضمنت حماية حقوق ومصالح تركيا وليبيا».

وشدد على أن أنقرة ستواصل العمل مع ليبيا في إطار التعاون الأمني والعسكري، مشيرا إلى «وجود روابط تاريخية وثقافية واقتصادية متجذرة بين البلدين».

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان وقع في 27 نوفمبر الماضي، مذكرتي تفاهم مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، بشأن التعاون الأمني والعسكري بين أنقرة وطرابلس، وتحديد مجالات الصلاحية البحرية، واللتين واجهتها موجات رفض من بعض الدول الإقليمية والدولية وعلى رأسها اليونان التي طردت السفير الليبي؛ لـ«عجزه عن كشف تفاصيل المذكرتين».

المزيد من بوابة الوسط