العلام: تعليق الإضراب بالجامعات إلى نهاية الخريف الحالي

الناطق باسم إضراب نقابتي أعضاء هيئة التدريس بالجامعات والمعاهد وموظفي مؤسسات التعليم العالي، الحسين العلام. (بوابة الوسط)

أعلن الناطق باسم إضراب نقابتي أعضاء هيئة التدريس بالجامعات والمعاهد وموظفي مؤسسات التعليم العالي، الحسين العلام، تعليق الإضراب في الجامعات والمعاهد العليا والمتوسط، تزامنًا مع ما أعلنه وزير التعليم الموقت بحكومة الوفاق محمد عماري، اليوم الخميس، الذي نوه إلى استئناف الدراسة بدءًا من 21 ديسمبر.

وقال العلام في بيان نشرته نقابة أعضاء هيئة التدريس بجامعة بني وليد إن اجتماعًا «هامًّا»، عُـقد اليوم، ناقش ما وصلت إليه المفاوضات الأخيرة مع الجهات المسؤولة بالدولة، وعلى رأسها وزارة التعليم ممثلة في الوزير المكلف، بشكل مستفيض حول مصير الاستمرار في الإضراب من عدمه داخل ديوان الأمانة العامة لنقابة أعضاء هيئة التدريس، وخلص إلى تعليق الإضراب بعد تصويت مجلس النقابة بالأغلبية على القرار.

وأوضح العلام أن الذين عارضوا تعليق الإضراب هم «نقيب أعضاء هيئة التدريس بجامعة بني وليد» و«نقيب أعضاء هيئة التدريس بالجامعة المفتوحة» و«نقيب أعضاء هيئة التدريس بجامعة صبراتة» و«نقيب أعضاء هيئة التدريس بمعهد التقنيات الهندسية طرابلس». فيما أيد باقي «ديوان الأمانة تعليق الإضراب».

وأضاف العلام أن الذين أيدوا تعليق الإضراب استندوا لعدة أسباب من بينها: «الجلوس مع وزير التعليم والاتفاق على الاهتمام بمتابعة الحقوق في المستقبل» و«الظروف الأمنية التي تمر بها البلاد» و«مصلحة الطالب».

وتابع: «وبهذا وامتثالاً لقرار الأغلبية بالأمانة العامة يكون القرار النهائي للأمانة العامة تعليق الإضراب لنهاية فصل الخريف الحالي»، معلنًا انتهاء مهمته كناطق إعلامي لإضراب نقابتي أعضاء هيئة التدريس بالجامعات وموظفي التعليم العالي.

وتقدم العلام وهو نقيب أعضاء هيئة التدريس بجامعة بني وليد بالشكر لكافة أعضاء هيئة التدريس والمعيدين والموظفين بجامعة بني وليد على التزامهم التام وتحليهم بروح المسؤولية والتنفيذ للقرارات الصادرة عن النقابة، مؤكدًا استمراره في بذل المساعي لتحقيق مطالب أعضاء النقابتين المشروعة، التي تعهد بعدم التنازل عنها واللجوء للقضاء لنيل الحقوق ومنع تغول السلطة التنفيذية على حقوق منتسبي النقابة.

المزيد من بوابة الوسط