غوتيريس: انتهاك دول حظر السلاح إلى ليبيا علنا «غير مقبول»

مؤتمر صحفي مشترك لأنطونيو غوتيريس وجوزيبي كونتي في روما، 18 ديسمبر 2019، (وكالة الأنباء الكويتية)

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس إنه محبط للغاية من انتهاك الكثير من الدول حظر السلاح إلى ليبيا، الذي أقره مجلس الأمن الدولي، معقبا: «بل إن حكومات تقر بالأمر علنا، وهذا من غير المقبول، وتحد للقانون الدولي».

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده غوتيريس مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، عقب محادثاتهما في أول زيارة رسمية يجريها المسؤول الأممي إلى إيطاليا منذ توليه منصبه، حسب وكالة الأنباء الكويتية.

اقرأ أيضا: «العفو الدولية» ترصد ضحايا الهجمات العشوائية وحالات انتهاك حظر السلاح في «حرب العاصمة»

وذكر غوتيريس أن محادثاته مع كونتي تناولت الأوضاع في البحر المتوسط وبالأخص في ليبيا، التي قال إنها «تمثل اليوم ورما سرطانيا ينشر انعدام الاستقرار والصراعات في مناطق عدة من أفريقيا لا سيما الساحل، حيث توجد شبكة من الإرهابيين تمتد من الساحل إلى تشاد ومالي وبعض البؤر في موزمبيق».

وأضاف: «من الجلي عدم قدرتنا على الانتصار في المعركة ضد الإرهاب في الساحل إلا بتحقيق السلام في ليبيا، والذي يعد شرطا مطلقا من أجل التوصل إلى السلام والاستقرار في جانب كبير من القارة الأفريقية، وإحلال الاستقرار في شمال أفريقيا».

اقرأ أيضا: قادة دول الساحل: زعزعة استقرار ليبيا أنعشت الإرهاب بالمنطقة

وأشار إلى أنه «من الجوهري التوصل إلى وقف إطلاق النار في ليبيا، كما يلزم بشكل أساسي بعد وقف القتال العمل على عقد حوار في ليبيا من أجل التوصل إلى حل سياسي لخير البلد».

المزيد من بوابة الوسط