دي مايو: حفتر سيزور روما خلال أسابيع

المشير حفتر مع وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو في الرجمة.17 ديسمبر 2019 (الإعلام الحربي)

صرح وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، بأن القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر، سيزور روما خلال الأسابيع المقبلة.

وأوضح دي مايو أنه سيجري اتصالا مع رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق، فائز السراج، للتشاور حول نتائج زيارته القصيرة إلى ليبيا، التي أجراها أمس الثلاثاء، حسب تصريحات نشرتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وتابع: «وبالنسبة إلى حفتر، سنرى بعضنا البعض هنا في روما خلال الأسابيع المقبلة، حسبما اتفقنا في بنغازي»، معلنا أن حكومة بلاده بصدد تعيين مبعوث خاص إلى ليبيا من أجل «إقامة علاقة سياسية رفيعة المستوى، متواصلة ومكثفة مع جميع الأطراف الليبية».

يذكر أن دي مايو افتتح زيارته أمس بمقابلة وزير الخارجية في حكومة الوفاق، محمد سيالة، الذي استقبله في مطار معيتيقة الدولي، وناقش الطرفان تطورات حرب العاصمة، وأيضا مذكرتي التفاهم اللتين وقعتهما حكومة الوفاق مع تركيا.

وبعدها التقى السراج، حيث جدد وزير الخارجية الإيطالي تأكيده «دعم بلاده حكومة الوفاق»، مشددا على أنه «لا حل عسكريًّا للأزمة الليبية»، كما عبر عن أمل بلاده في أن يحقق مؤتمر برلين المقبل «توافقًا بين كل الدول المهتمة بالشأن الليبي».

اقرأ أيضا: دي مايو خلال لقائه السراج: لا حل عسكريا للأزمة ولا بد من العودة إلى المسار السياسي

ثم انتقل دي مايو إلى بنغازي، وهناك التقى حفتر، حسب وكالة «آكي»، التي لم تذكر تفاصيل حول هذا اللقاء، وبعدها اجتمع مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، حيث أكد له «رفض إيطاليا الاتفاقية المبرمة بين فائز السراج والرئيس التركي»، منوها بأن «إيطاليا ستتوجه للأمم المتحدة لمنع تسجيل هذه الاتفاقية»، وستواصل مساعيها «الحثيثة لإنهاء الأزمة الليبية بما يحقق الأمن والاستقرار».

المزيد من بوابة الوسط