«خارجية النواب»: تصريحات إردوغان تدخل المنطقة في نفق مظلم

إحدى جلسات مجلس النواب، (أرشيفية: الإنترنت)

أصدرت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب، بيانا اليوم الأربعاء، استنكرت فيه تصريحات الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، بشأن إرسال قوات تركية إلى ليبيا، داعية مجلس الأمن والجامعة العربية إلى «اتخاذ موقف حاسم، حتى لا تدخل منطقة جنوب بحر المتوسط في نفق مظلم».

وصرح إردوغان، في برنامج تلفزيوني أمس، بأن مذكرة التفاهم مع حكومة الوفاق «تسمح بإرسال قوات تركية إلى ليبيا»، متابعا: «إذا جاء طلب من الجانب الليبي، فبإمكاننا إرسال قوات بالمقدار الكافي، وفقا للاتفاق الأمني الذي وقعته تركيا وليبيا، ولا يوجد أي مانع في مثل هذا الموضوع».

واعتبرت اللجنة تلك المذكرة «غير دستورية، وتهدف إلى الاستحواذ على ثروات ليبيا»، واصفة إياها بـ«الانتهاك الصارخ لميثاق الأمم المتحدة، والتدخل السافر في دولة مستقلة».

اقرأ أيضا: مجلس النواب يعلن رفضه مذكرتي تفاهم بين «الوفاق» وتركيا 

وحثت اللجنة «القوى الحرة في تركيا على إدانة تصريحات إردوغان، ووضع حد للتدخلات التركية، التي ستعود بالسلب على العلاقة بين الشعبين، والمصالح التركية في ليبيا».

وفي سياق متصل، عقد عدد من أعضاء مجلس النواب اجتماعا أمس الثلاثاء، بمقر المجلس في مدينة طبرق؛ بحثوا خلاله مذكرة التفاهم بين تركيا وحكومة الوفاق، والتصريحات الأخيرة للرئيس التركي.

وقال الناطق باسم المجلس، عبدالله بليحق، إن النواب عبروا عن «رفضهم كل التدخلات التركية، واتفقوا على إصدار بيان رسمي باسم مجلس النواب حول هذه التدخلات».

اقرأ أيضا: نص مذكرة التفاهم في مجال الصلاحيات البحرية بين «الوفاق» وتركيا

وكان رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، توجه بخطاب إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس جامعة الدول العربية للمطالبة بـ«بطلان» مذكرتي التفاهم، و«عدم دستوريتهما ومخالفتهما الاتفاق السياسي»، مطالبًا بسحب الاعتراف الدولي بحكومة الوفاق.

وفي 27 نوفمبر الماضي، وقع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج مع الرئيس التركي مذكرتي التفاهم، التي تعلقت بالتعاون الأمني، وأيضا مسألة الصلاحيات البحرية.