«تات نفت» الروسية تستأنف نشاطها في منطقة الحمادة

سيارات شركة «تات نفت» في منطقة الحمادة، 6 ديسمير 2019، (مؤسسة النفط)

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط اليوم الثلاثاء، استئناف شركة «تات نفت» الروسية لنشاطها الاستكشافي في منطقة الحمادة، منذ يوم الجمعة الماضي.

وكلفت «تات نفت» الشركة العربية لخدمات الاستكشاف الجيوفيزيائي بإجراء مسوحات سيزمية للقطعة 4/82 الواقعة في حوض غدامس، من أجل استكمال برنامج المسح السيزمي لمساحة 200 كيلومتر مربع الذي توقف عن التنفيذ العام 2014، حسب بيان المؤسسة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

ورحب رئيس مجلس إدارة المؤسسة، المهندس مصطفى صنع الله، بهذه الخطوة وعودة شركة «تات نفت» لمزاولة نشاطها في حوض غدامس، وهو الأمر الذي يعزز الثقة بقطاع النفط والغاز ويصب في مصلحة الاقتصاد الليبي.

وأمس، أعلنت المؤسسة «القوة القاهرة» على شحنات شركة مليتة النفطية، بعد إغلاق حقل الفيل الأسبوع الماضي، وفق وكالة «رويترز» للأنباء التي نقلت عن ستة مصادر صناعية مطلعة.

ويساهم حقل الفيل النفطي الذي تبلغ طاقته 73 ألف برميل يوميًّا في مزيج مليتة الليبي من النفط الخام إلى جانب المكثفات من حقل الوفاء.

وقررت المؤسسة الوطنية للنفط إيقاف الإنتاج في حقل «الفيل» الأسبوع الماضي، بعد إغلاق غير قانوني لصمام على خط الأنابيب الواصل إلى محطة مليتة للتصدير.

ووصف رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مصطفى صنع الله، الواقعة بأنها «محاولة إجرامية أخرى تعرقل عمل المؤسسة، وتلحق الضرر بالاقتصاد الليبي».

المزيد من بوابة الوسط