وزير خارجية «الموقتة» يؤكد في موسكو رفضه مذكرة التفاهم بين حكومة «الوفاق» وتركيا

اجتماع وفد «خارجية الموقتة» مع نائب وزير الخارجية الروسي. (أرشيفية: الإنترنت).

في اجتماع استمر ثلاث ساعات، ناقش وزير الخارجية بالحكومة الموقتة عبد الهادي الحويج، مع نائب وزير الخارجية الروسي مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ميخائيل بوغدانوف، الاتفاق الذي وقعته حكومة الوفاق مع تركيا أخيرًا.

وقال بيان لخارجية الموقتة، إن الاجتماع الذي عُـقد اليوم السبت، بناء على دعوة من الخارجية الروسية شدد على «رفض الليبيين هذا الاتفاق، كما تم توضيح رؤية الحكومة الليبية الموقتة لمرحلة ما بعد تحرير العاصمة طرابلس، بالإضافة إلى مؤتمر برلين وتطلعات الشعب الليبي في أن يكون الحل بأيدي الليبيين أنفسهم وأن لاتكون الحلول مستوردة».

اقرأ أيضا: روسيا تدعو تركيا وحكومة الوفاق لتجنب خطوات تزيد التوتر في ليبيا و«المتوسط»

وشددت خارجية «الموقتة» على أنه «من حق الليبيين العيش على أرضهم بحكومة واحدة وموحدة وقوية، وأمن واستقرار، وجيش وطني يحمي الدستور والحدود ويصون كرامة المواطنين، ومؤسسات مالية قوية تكون عونًا للاقتصاد الليبي».

كما تطرق الاجتماع إلى «سبل تطوير التعاون الثنائي عبر إقامة منتدى اقتصادي ليبي - روسي، ودعوة الشركات الروسية للمشاركة في إعادة إعمار المدن الليبية، والدعوة الى إعادة افتتاح قنصلية الاتحاد الروسي في بنغازي»، فضلًا عن مناقشة الاستفادة من الخبرات الروسية في مجال الزراعة والإسكان والمرافق، والعمل على البدء في خط سكة الحديد الرابط بين سرت وبنغازي.

المزيد من بوابة الوسط