اليونان تطرد السفير الليبي بسبب مذكرة التفاهم مع تركيا

وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس، في 26 نوفمبر 2019 (فرانس برس).

أعلن وزير الخارجية اليوناني أن بلاده قررت طرد السفير الليبي بسبب عجزه عن الكشف عن تفاصيل مذكرة التفاهم الموقعة بين حكومة الوفاق وتركيا بنهاية نوفمبر.

وأبلغ الوزير نيكوس ديندياس الصحفيين، اليوم الجمعة: «أسف لإعلان أنه تم استدعاء السفير الليبي للوزارة هذا الصباح وإبلاغه بترحيله»، مشيرا إلى أن السفير أمامه 72 ساعة لمغادرة اليونان، حسب ما نقلت «فرانس برس».

اقرأ أيضا: الخيارات المرة لما بعد «التفاهمات».. التراجع أو اللجوء للتحكيم الدولي

ووقع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في 27 نوفمبر الماضي اتفاقات للتعاون العسكري والأمني بالإضافة للاختصاص البحريّ. ولم يتم الكشف عن تفاصيل الاتفاق بشكل رسمي، لكنّ «بوابة الوسط» نشرت أمس الخميس نص المذكرة، بناء على تأكيد من مصدر دبلوماسي بوزارة الخارجية في حكومة الوفاق.

وقال الناطق باسم الخارجية اليونانية أليكساندروس غينيماتاس: «إنّ الاتفاق الليبي التركي ينتهك القانون البحري الدولي ... (بما في ذلك) حق الجزر اليونانية في الحدود البحرية»، مضيفا: «ليس هناك حدود بحرية بين ليبيا وتركيا، وانعدام الشرعية لا ينتج قانونا».

اقرأ أيضا: البرلمان التركي يصادق على مذكرة التفاهم البحرية الموقعة مع حكومة الوفاق

وكان الوزير ديندياس هدّد الاثنين الماضي بطرد السفير الليبي في أثينا اذا لم يكشف تفاصيل الاتفاق العسكري، وهو ما قالت اثينا إنه عجز عن القيام به؛ غير أنه شدد على أن الإجراء لا يعني قطع العلاقات مع ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط