الحلو: أكبر عملية إنسانية لمساعدة النازحين في ليبيا يقوم بها الليبيون بأنفسهم

جلسة الاستجابة الوطنية للنزوح في ليبيا. 3 ديسمبر 2019 (العبثة الأممية)

قال نائب رئيس البعثة الأممية في ليبيا، الممثل المقيم للأمم المتحدة، يعقوب الحلو، إن أعضاء البلديات يقومون بمجهودات جبارة ذاتية للتعامل مع مسألة النزوح بسبب حرب طرابلس «التي للأسف ما زالت مستمرة وبشكل يومي»، لافتًا إلى أن أكبر عملية إنسانية في ليبيا يقوم بها الليبيون بأنفسهم، وما دور الأمم المتحدة والمجتمع الدولي سوى مساعد».

وأوضح الحلو، في بيان اليوم، أن البعثة زارت في الفترة الماضية عدة بلديات تستضيف نازحين؛ للوقوف على الوضع القائم، مؤكدًا أن هناك تحديات عديدة يواجهها النازحون والبلديات، «ودروس مستفادة نستطيع أن نبني عليها اليوم لإيجاد أحسن السبل للتعامل مع تلك التحديات». 

خلال جلسة الاستجابة الوطنية للنزوح.. ويليامز تؤكد: البعثة تراقب ما يحدث جنوب طرابلس

فيما أكدت نائبة الممثل الخاص للشؤون السياسية ستيفاني ويليامز، أن بعثة الأمم المتحدة في ليبيا متواجدة على الأرض، لمساعدة المواطنين في طرابلس وحولها «منذ بدء الهجوم على العاصمة في أبريل»، لا سيما المتضررين منهم، مضيفة: «هذا تعهد منا بتقديم المساعدة اللازمة في هذه الأزمة».

جاء ذلك خلال استضافة وزارة الحكم المحلي والأمم المتحدة، اجتماعًا اليوم في طرابلس بعنوان «الاستجابة الوطنية للنزوح في ليبيا - الاجتماع التشاوري للوزارات والبلديات»؛ بهدف مناقشة أفضل السبل لتعزيز وتحسين الاستجابة للنزوح الناجم عن النزاع في طرابلس.

المزيد من بوابة الوسط