النويري: مجلس النواب يجب أن يكون طرفا أساسيا لأية مشاورات بشأن ليبيا

النائب الأول لرئيس مجلس النواب، فوزي النويري. (الإنترنت)

دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي الطاهر النويري إلى ضرورة أن يكون المجلس «طرف أساسي لأية مشاورات» تجرى بخصوص الأزمة الليبية، وذلك قبل أيام من عقد مؤتمر برلين حول الأزمة.

وقال النويري إن المجلس لا يجب أن طرفًا أساسيًّا في المشاورات فقط «بل هو من عليه قيادتها ليوفق بين كافة الأطراف ويمنح الثقة لأي جسم تنفيذي ينبثق منها»، حسب بيان صادر عن النويري نشره الموقع الرسمي لمجلس النواب اليوم السبت.

وكشف مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة في تصريحات، أمس الجمعة، إلى أن مؤتمر برلين سيعقد قبل نهاية العام الجاري، وسيركز على توحيد آراء الدول الكبرى حول الأزمة الليبية، ووقف إطلاق النار في العاصمة طرابلس.

وشدد النائب الأول لرئيس مجلس النواب على ضرورة «انتهاج الأسس الصحيحة» فيما يخص عقد المؤتمرات والحوارات بين الفرقاء الليبيين للوصول بالبلاد إلى الاستقرار، ليكتب لهذه الفعاليات «النجاح وتكون متماسة مع الغاية الأسمى، وهي إقامة دولة القانون والمؤسسات والديمقراطية».

اقرأ أيضًا: النويري يبحث مع سلامة ونورلاند الجهود الدولية لحل الأزمة الليبية

وجاء في البيان: «إننا بمجلس النواب ندريك جيدًا حجم التحديات، وندرك أن حل الأزمة يحتاج إلى حزمة من التدابير الأمنية والسياسية والاقتصادية والإنسانية، وهو ما نسعى له بمشاركة الجميع في وضعه وتنفيذه».

وواصل: «إن ما نطلبه من المجتمع الدولي هو احترام إرادة الشعب الليبي في تقرير خياراته السيادية بحرية، وما نحتاجه هو دعم المؤسسة التي انتخبها الشعب بإرادة حرة في آخر انتخابات له».

المزيد من بوابة الوسط