نقابة معلمي ليبيا «ترفع الاعتصام والإضراب» وتعلن انطلاق الدراسة

أعلنت النقابة العامة لمعلمي ليبيا «رفع الاعتصام والإضراب» وانطلاق الدراسة يوم غد «الأحد الموافق 1 -12- 2019».

وأكد نقيب معلمي ليبيا، عبدالنبي النف، لـ«بوابة الوسط» إنهاء الإضراب الذي بدأ منذ ثلاثة أشهر وانطلاق الدراسة غدا الأحد، وذلك بناء على الاتفاق مع اللجنة المشكلة من مجلس النواب والقيادة العامة.

وأوضح نقيب المعلمين أنه جرى الاتفاق على «تنفيذ القانون رقم 4 لسنة 2018 إداريا، وفصل وزارة التعليم العالي عن التعليم الأساسي».

وأصدرت النقابة العامة لمعلمي ليبيا بيانًا أكدت فيه أن اللجنة «تعهدت بتعديل شهادات المرتبات حسب القانون رقم (4) لسنة 2018  خلال الأيام المقبلة مع تدوين كل المستحقات السابقة للقانون كمديونية واجبة السداد في حال توافر القدرة المالية لها من وزارة المالية بالحكومة الموقتة».  

ولفتت النقابة في بيانها إلى أن «هناك إجراءات سيتم تنفيذها لصالح المعلمين ولا يمكن التصريح بها الآن»، كما تعهدت النقابة «رفع اعتصام وإضراب المعلمين والعودة إلى أعمالهم، وذلك ابتداء من يوم الأحد 1 -12- 2019».

وكانت الأجهزة الأمنية منعت الأربعاء الماضي عشرات المعلمين من التظاهر أمام مقر وزارة التعليم في البيضاء. وتداول معلمون متظاهرون تسجيلات حية على موقع «فيسبوك» أظهرت إغلاق أجهزة الأمن الطريق المؤدي إلى مقر الوزارة، غير أن العشرات تجمعوا من جديد على مسافة بعيدة من مقر الوزارة، مؤكدين استمرار إضرابهم ما لم تلب مطالباتهم.

مدارس بلا تعليم: إضراب المعلمين يهدد العام الدراسي الجديد

وأعلن وزير التعليم بالحكومة الموقتة الدكتور فوزي بومريز، الأسبوع الماضي، أن رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، شكل لجنة للتواصل مع نقابات المعلمين للوصول إلى حل مرضٍ، وبدء العام الدراسي الجديد، وذلك بعدما دخل المعلمون إضرابا عاما منذ أسبوع احتجاجا على عدم تنفيذ الجهات التنفيذية قانون زيادة العاملين في قطاع التعليم الصادر في نوفمبر 2018.