قضية اختطاف في طرابلس تفك طلاسمها في زوارة

سيارة شرطة وعنصرا أمن تابعان لمديرية أمن زوارة. (أرشيفية: صفحة المديرية على فيسبوك).

أعلنت مديرية الأمن زوارة تمكنها من فك طلاسم جريمة اختطاف وقعت في طرابلس بهدف الحصول على مبلغ مالي.

ولفت بيان للمديرية إلى أن تشاديا يدعى «ع م» أبلغ عن اختطاف قريبين له في طرابلس، وذلك بعدما تلقى اتصالا هاتفيا من مجهول، يفيد بأن أبناء عمه محتجزون، ولن يُطلقا إلا بعد دفع فدية مالية، حسب ما نشرت المديرية على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أمس الجمعة.

أقرأ أيضا مديرية أمن زوارة تنفي غرق عائلة ليبية مهاجرة قبالة سواحل المدينة

وعلى الفور كلفت فرقة التحري بمركز شرطة زوارة الجنوبي التابع لمديرية أمن زوارة، بمتابعة البلاغ، ونسقت مع المُبلغ ليتواصل مع الشخص الذى سيتسلم المبلغ الذى على ضوئه سيتم إطلاق المختطفين فى طرابلس، حسب بيان المديرية.

وجرى تحديد موعد تسليم الفدية، بعلم فرقة التحري، التي تواجدت في المكان المناسب، وألقت القبض على «الوسيط»، الذي اعترف خلال التحقيق المبدئى معه بأن المتهم الرئيسي في عملية الاختطاف المقيم في طرابلس، كلفه بتسلم مبلغ مالي من شخص في زوارة، والاتصال به لإعلامه بتنفيذ المهمة، ليطلق بعدها المختطفين.

وأوضح البيان أن فرقة التحري طلبت من «الوسيط» التواصل مع المتهم الرئيسي «كأن شيئًا لم يحدث» وإبلاغه بتسلم المبلغ، وهو ما حدث بالفعل ليطلق المختطفين، ويعودا إلى مدينة زوارة سالمين.

وقالت مديرية الأمن زوارة أن الرهينتين المحررتين أفادتا خلال استجوابهما بأن المُختطف يحمل الجنسية النيجيرية، دون الإفصاح عن معلومات أخرى، وأن التحريات مستمرة بالتنسيق مع الجهات الأمنية المختصة للقبض عليه وتسليمه للعدالة.

المزيد من بوابة الوسط