وقفة للأهالي تندد بـ«تهميش منطقة التميمي» وتطالب باستقلالها عن بلدية أم الرزم

نظم عدد من سكان منطقة التميمي (70 كيلو شرق درنة)، الأحد، وقفة احتجاجية تطالب باستقلالية المنطقة عن بلدية أم الرزم، نظرا لـ«تهميش البلدية المنطقة منذ أكثر من 4 سنوات» وفق عدد منهم.

وقال يونس الرفادي أحد سكان منطقة التميمي، الأحد، لـ«بوابة الوسط» إن منطقة التميمي تتبع بلدية أم الرزم منذ أكثر من 4 سنوات، مضيفا أن المجلس البلدي السابق والمجلس التسييري الحالي لم يقدما أي شيء للمنطقة، خاصة فيما يتعلق بأزمة المياه التي تعاني منها المنطقة من أكثر من 20 سنة.

وأضاف الرفادي أن منطقة التميمي التي يزيد عدد سكانها على ستة آلاف نسمة، من حقهم أن تكون منطقة إدارية أو بلدية مستقلة لها ذمة إدارية ومالية منفصلة.

وتابع الرفادي «طالبنا مجلس النواب والحكومة الموقتة بضرورة الوقوف مع منطقة التميمي التي تفتقد أبسط الإمكانات».