بعد 7 سنوات خصومة.. صلح بين «أزوية» و«أولاد الشيخ علي» في «جبل عرفات»

الصلح بين قبيلتي أزوية وأولاد الشيخ علي والحوتة، 20 نوفمبر 2019، (بوابة الوسط)

أسدل الستار على الخصومة بين قبيلة أزوية، ممثلة في بيت أجلولات من عائلة أحويج، وقبيلتي أولاد الشيخ علي والحوتة في مدينة أجدابيا، التي استمرت سبع سنوات على خلفية جريمة قتل المصور الصحفي محمد إدريس أحويج.

وجرى الصلح بين الطرفين في مسجد جبل عرفات بأجدابيا، الأربعاء، حيث قبلت عائلة حويج 100 ألف دينار قيمة الدية، وذلك في حضور لجنة الصلح، وعدد من أعيان ومشايخ القبائل. ودعا أحد الحاضرين  في الجلسة إلى اتخاذ ما حدث بالمسجد نموذجا لحل المشاكل عبر التصالح ونبذ العنف الذي لا يزيد الأمور إلا تعقيدًا.

اقرأ أيضا: إنهاء خصومة بين عائلتين في سبها استمرت أربعة أعوام

وتعود بداية الخصومة بين الطرفين إلى يوم 16 مارس العام 2012، حين قتل المصور الصحفي  الشاب على بوابة مدينة سرت، في إطلاق نار من قبل اثنان من منتسبي كتيبة شهداء الزاوية عند بوابة سرت، بينما نجا رفاقه الثلاثة.

ورغم ذلك ، وحسب رواية أحد أقارب المتوفي لـ«بوابة الوسط»، لم يكن هناك صراع بين قبيلة ازويه بيت اجلولات عائلة احويج وقبيلتي أولاد الشيخ والحوته بل بعد مرور الوقت قبلوا بالتعزية وكان هناك تواصل مستمر بين القبيلتين على إيجاد حل الذي أفضى إلى صلح بينهما.

الصلح بين قبيلتي أزوية وأولاد الشيخ علي والحوتة، 20 نوفمبر 2019، (بوابة الوسط)
الصلح بين قبيلتي أزوية وأولاد الشيخ علي والحوتة، 20 نوفمبر 2019، (بوابة الوسط)
الصلح بين قبيلتي أزوية وأولاد الشيخ علي والحوتة، 20 نوفمبر 2019، (بوابة الوسط)

المزيد من بوابة الوسط