الحملة الوطنية للتطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية تستهدف 18 ألف شخص بسبها

أحد مراكز التطعيم ضد مرض الانفلونزا الموسمية في سها. (تصوير: رمضان كرنفودة)

تتواصل في جميع المراكز الصحية بمدينة سبها هذه الأيام، الحملة الوطنية للتطعيم ضد مرض الإنفلونزا الموسمية التي انطلقت مطلع الأسبوع الجاري ويرافقها أيضًا إجراء الفحوصات والكشف الطبي لمَن يعانون أمراضًا مزمنة.

وقال مدير مكتب الرعاية الصحية الأولية في سبها، علي المهدي لـ«بوابة الوسط» اليوم الأربعاء، إن الحملة تستهدف تطعيم قرابة 18 ألفًا من مرضى السكري ومقدمي الخدمات الصحية، إلى جانب الأشخاص الذين يعانون أمراضًا مزمنة وكذلك النساء الحوامل، إضافة إلى الذين تتجاوز أعمارهم 55 عامًا.

وأضافت الدكتورة إبتسام القطعي، طبيبة بمركز علاج داء السكري في سبها لـ«بوابة الوسط»، أن التطعيم ضد مرض الإنفلونزا الموسمية مهم جدًّا، خصوصًا لمرض السكري لأنهم أكثر عرضة للإصابة بمرض الإنفلونزا وهذه التطعيمات تحمي من أربعة أنواع من الإنفلونزا للمريض، خصوصًا في فصل الشتاء وعدم أخذ هذه التطعيمات يزيد من نسبة السكر.

وأشار إبراهيم محمد أبراهيم أحد العناصر الطبية بمركز علاج داء السكري في سبها إلى أن حملة التطعيم تسير بشكل طبيعي حيث يتوافد المواطنون والمرضى لتلقي الجرعة.

يشار إلى أن الحملة الوطنية للتطعيم ضد مرض الإنفلونزا الموسمية انطلقت يوم السبت الماضي بمختلف مناطق ليبيا تحت رعاية المركز الوطني لمكافحة الأمراض وتستمر حتى 28 نوفمبر الجاري.

المزيد من بوابة الوسط