الولايات المتحدة تجدد دعمها مؤسسة النفط وسفارتها تستضيف حوارا اقتصاديا ليبيا الشهر المقبل

صنع الله مع القائم بالأعمال الأميركي جوشوا هاريس. (السفارة الأميركية لدى ليبيا)

جدد القائم بالأعمال في سفارة الولايات المتحدة لدى ليبيا، جوشوا هاريس، تأكيد دعم بلاده المؤسسة الوطنية للنفط، بينما نوهت السفارة الأميركية لدى ليبيا بأنها ستستضيف حوارا اقتصاديا ليبيا الشهر المقبل.

جاء الموقف الأميركي خلال لقاء رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، اليوم الثلاثاء، مع القائم بالأعمال في السفارة الأميركية لدى ليبيا جواشوا هاريس.

وقالت السفارة الأميركية عبر صفحتها على «فيسبوك» إن هاريس التقى صنع الله «لتأكيد دعم الولايات المتحدة للمؤسسة الوطنية للنفط، التي يجب أن تظل مستقلة ومزودة بالموارد المناسبة من أجل الوفاء بولايتها الحيوية نيابة عن جميع الليبيين».

ونوهت السفارة الأميركية بأنها «تتطلع إلى استضافة شركاء من جميع أنحاء ليبيا في حوار اقتصادي الشهر المقبل، لتسهيل مناقشة ليبية حول تعزيز الشفافية والمساءلة في المؤسسات الاقتصادية والطاقة الحيوية».

المزيد من بوابة الوسط