صنع الله يناقش الاحتياجات الملحة لمنطقة سيناون في بلدية درج

اجتماع صنع الله مع أعيان وشيوخ منطقة سيناون التابعة لبلدية درج. (المؤسسة الوطنية للنفط)

ناقش رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، خلال اجتماعه صباح اليوم الخميس، مع أعيان وشيوخ منطقة سيناون التابعة لبلدية درج في حوض غدامس غرب البلاد، الاحتياجات الملحة وسبل دعم أهالي المنطقة من قبل المؤسسة ضمن الميزانيات المحددة بالخصوص.

وقالت المؤسسة في بيان إن أعيان وشيوخ منطقة سيناون أثنوا خلال اجتماعهم مع صنع الله «على دور المؤسسة الوطنية للنفط البارز في الحفاظ على معدلات الإنتاج، بالرغم من الظروف الصعبة التي تعرض لها قطاع النفط، مؤكدين أنها الجهة الوحيدة التي حافظت على وحدة ليبيا طوال الأعوام الماضية وحتى هذه اللحظة».

من جهته، أكد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، حرص المؤسسة على حلحلة المختنقات التي تعاني منها المناطق المجاورة لمواقع عملياتها «انطلاقا من مبدأ الجار الطيب» من خلال البرامج التي تنفذها إدارة التنمية المستدامة بالمؤسسة وفق الميزانيات المخصصة لها.

وحضر اللقاء الذي عقد بمقر المؤسسة في طرابلس، مدير إدارة التنمية المستدامة مختار عبدالدائم، وكل من عبدالله العكرمي، وعبدالناصر مبروك علاق، وفوزي عبدالقادر السباعي، وسعد عبدالله محمد صالح، ومصطفى علي الشعواني، من أعيان منطقة سيناون.

المزيد من بوابة الوسط