المؤسسة الوطنية للنفط و«ائتلاف ريبسول» يسلمان بلدية أوباري 20 فصلا دراسيا

التوقيع على استلام الفصول الدراسية في بلدية أوباري. (المؤسسة الوطنية للنفط)

سلمت المؤسسة الوطنية للنفط و«ائتلاف ريبسول» 20 فصلا دراسيا إلى بلدية أوباري، في إطار اهتمام المؤسسة بدعم قطاع التعليم في ليبيا وحرصها المتواصل على دعم المناطق المجاورة لعملياتها، وفق بيان أصدرتها اليوم الخميس.

ويضم «ائتلاف ريبسول» مجموعة من الشركاء الدوليين للمؤسسة الوطنية للنفط، وهي شركات «ريبسول» الإسبانية و«أو إم في» النمساوية، و«توتال» الفرنسية و«إكوينور» النرويجية.

وقالت المؤسسة إن تسليم الفصول الدراسية لبلدية أوباري كان يوم الثلاثاء 12 نوفمبر، ووزعت على أربع مدارس مختلفة، وهي مدرسة القرضابية، ومدرسة الديسة، ومدرسة عقبة بن نافع، ومدرسة الحطية، بمعدل خمسة فصول لكل مدرسة؛ مشيرة إلى أن الفصل الواحد يتسع لـ30 طالبا.

وأضافت المؤسسة الوطنية للنفط أن هذه الخطوة تهدف أيضا إلى توفير بيئة أفضل للتعلم والتخفيف من الاكتظاظ داخل المدارس.

وحضر مراسم التسليم والتسلم كل من عميد بلدية أوباري أحمد ماتكو، وحسن سعيد ممثلا عن شركة «أكاكوس للعمليات النفطية»، وإبراهيم موسى مندوب عن إدارة التنمية المستدامة، إضافة إلى أعيان المنطقة والمسؤولين عن قطاع التعليم ومديري المدارس المستفيدة من المشروع.

المزيد من بوابة الوسط