المفوضية الأوروبية توضح حقيقة وصف ليبيا بـ«مرفأ آمن» لإنزال المهاجرين

الناطقة باسم المفوضية الأوروبية ناتاشا برتود، (أرشيفية: إنترنت)

نفت ناطقة باسم المفوضية الأوروبية وصف ليبيا بـ«المرفأ الآمن» لإنزال المهاجرين المنقذين بمياه المتوسط، وذلك في رد على سؤال حول اتفاق بين السلطات المالطية وحكومة الوفاق تقضي باعتراض عناصر خفر السواحل الليبي قوارب المهاجرين المتوجهة إلى مالطا وإعادتها إلى ليبيا.

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» عن مينا أندرييفا قولها: «لقد رأينا التقارير ولكن لا نمتلك تفاصيل بشأنها وبالتالي ليس لدينا أي تعليق على هذا الموضوع». وأردفت: «لا يمكنني التعليق على شيء لم يتم تأكيده، ينبغي توجيه السؤال إلى مالطا». وكانت صحيفة (تايمز أوف مالطا) قد تحدثت عن هذا «الاتفاق السري» بين طرابلس وفاليتا، الذي نفته السفارة الليبية لدى مالطا، الإثنين.

اقرأ أيضا: المفوضية الأوروبية: لا خطط لتوقيع اتفاقات مع ليبيا بشأن المهاجرين

وفي أكتوبر الماضي، نفت الناطقة باسم المفوضية الأوروبية، وجود أي خطط لدى مؤسسات الاتحاد أو وكالاتها المتخصصة لتوقيع اتفاق مع ليبيا بشأن المهاجرين، مشيرة إلى أن وكالة حرس الحدود وخفر السواحل الأوروبية لا تستطيع التدخل خارج حدود الاتحاد، إلا في حال وجود اتفاق مع دولة ما.