«الشؤون الطبية» تقر بنود الخطة المقترحة لدعم الخدمات الطبية في المنطقة الغربية

اجتماع إدارة الشؤون الطبية لإقرار بنود الخطة المقترحة لدعم الخدمات الطبية, 10 نوفمبر 2019 (صحة الوفاق)

أقرت إدارة الشؤون الطبية بوزارة الصحة التابعة لحكومة الوفاق بنود الخطة المقترحة لدعم الخدمات الطبية التي تقدمها المستشفيات المركزية والقروية بالمنطقة الغربية.

ووفق بيان وزارة الصحة اليوم، خلص الاجتماع الذي ترأسه مدير إدارة الشؤون الطبية الطاهر عبدالعزيز سليمان، وحضره مدير إدارة التفتيش منير الغول، إلى عدة توصيات تشمل تفعيل اللجان العلمية العاملة بالمستشفيات وتفعيل مكاتب الإحصاء، فضلًا عن التأكيد على إحالة معدلات الأداء عن عمل الأقسام بانتظام والالتزام بتعليمات الوزارة التي صدرت مؤخرا والمتعلقة بإبرام مديري المستشفيات عقودا جديدة مع وزارة الصحة.

حضر الاجتماع مديرو مستشفيات الزنتان وككلة والرحيبات والرجبان والرياينة والحرابة وكاباو ونالوت ووازن وتيجي وجادو ويفرن.

وتضمنت الخطة في بندها الأول دعم خدمات الطوارئ والولادة بالمستشفيات القروية ودعم المستشفيات المركزية لتقديم الخدمات الطبية المتخصصة، وفي البند الثاني من الخطة المقترحة، يوقف العمل بالجباية المفروضة على المواطنين واعتبارها طريقة للكسب غير المشروع، ويتحمل القائمون عليها التبعات القانونية المترتبة على تطبيقها، بعد أن فرضت مقابل الحصول على خدمات طبية في المناطق التي عانت خلال سنوات ماضية من ضعف الإمكانات.

وجاء في البند الثالث الموافقة بالإجماع على إعادة تدوير العناصر والخدمات الطبية بين المستشفيات الواقعة في المنطقة الغربية، بما يضمن حصول المواطنين على فرصة العلاج دون الحاجة إلى قطع مسافات طويلة.

وتضمن البند الرابع إعداد مقترح لتشكيل منطقة صحية واحدة للمستشفيات الواقعة في المنطقة الغربية، فضلًا عن تدريب الإخصائيين في عدد من التخصصات النادرة داخل المستشفيات التعليمية الواقعة في مدن مختلفة.

كما جاء في التوصيات التأكيد على التنسيق مع غرفة العمليات المركزية بوزارة الصحة، بشأن إحالة الحالات إلى المستشفيات الواقعة داخل مدينة طرابلس.