بينهم حالات فقد بصر وبتر.. 34 مصابا جراء الألعاب النارية في احتفالات المولد النبوي بطرابلس

أحد المصابين جراء الألعاب النارية يتلقى العلاج في مستشفى العيون (داخلية الوفاق)

أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق إصابة 34 شخصا، جراء استخدام الألعاب النارية في العاصمة طرابلس، بالتزامن مع احتفالات المولد النبوي الشريف.

وقال مدير المكتب الإعلامي بمستشفى الحروق والتجميل، إن المستشفى استقبل 23 حالة مصابة، جراء استخدام الألعاب النارية، منها حالتان تعرضتا لبتر في الأطراف، وحالة تعرضت لحروق وتم إيواؤها، أما باقي الحالات فقد جرى علاجها وغادرت المستشفى، حسب بيان نشرته الوزارة، اليوم السبت، عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

اقرأ أيضا: أهالي بني وليد يحتفلون بذكرى المولد النبوي  

ولفت البيان إلى أن مستشفى العيون استقبل 11 حالة مصابة بفقد البصر، نتيجة استخدام الألعاب النارية خصوصا بين الصغار.

وشددت الوزارة على «خطورة هذه الظاهرة التي تشكل خطرا كبيرا على الجميع خصوصا الأطفال»، داعية أولياء الأمور إلى عدم شراء الألعاب النارية لذويهم.

مستشفى العيون بطرابلس (الإنترنت)