السفارة البريطانية تدعم إزالة مخلفات الحرب في سرت

إزالة مخلفات الحرب في مدينة سرت. (صفحة السفارة البريطانية بموقع فيسبوك).

أكدت السفارة البريطانية في ليبيا دعمها مشروع إزالة مخلفات الحرب في مدينة سرت، بالتعاون مع منظمة «هالو تراست»، مشيرة إلى قيام مختصين من سكان المدينة بأعمال الإزالة الآلية للمخلفات.

وقالت السفارة إن القائمين بأعمال الإزالة يسعون «لجعل مدينتهم أكثر أمانا، ولتمكين الأهالي من العودة إلى بيوتهم»، مشددة على وقوفها إلى جانب ليبيا، حسب صفحتها على موقع «فيسبوك»، اليوم الأربعاء.

وفي يوليو الماضي، التقى عميد بلدية سرت مختار المعداني مع المدير الإقليمي لمنظمة «هالو ترست» البريطانية المكلفة إزالة الألغام ومخلفات الحرب في المدينة؛ لوضع آلية للتنسيق ووضع خطة العمل لإزالة الألغام والمخلفات الحربية، فضلا عن تدريب المنظمة الشباب الليبي للقيام بهذه المهام.

وتتواصل أعمال إزالة الألغام من مدينة سرت بواسطة هيئات أجنبية، منها ما تم الإعلان عنه السبت الماضي، حيث تمكن فريق نزع الألغام التابع للمنظمة الدنماركية لإزالة الألغام والمخلفات الحربية من تفكيك لغم أرضي جاهز للتفجير بمنطقة الطويلة، 8 كيلومترات شرق المدينة.