«آكي»: قلق إيطالي من دعم مرتزقة روس قوات القيادة العامة

وزير الخارجية الإيطالي وزعيم حركة خمس نجوم، لويغي دي مايو (رويترز: أرشيفية)

حذر برلمانيون ينتمون إلى الائتلاف الحاكم في إيطاليا من «أن مشاركة المئات من المرتزقة الروس إلى جانب قوات القيادة العامة تشكل تحولًا مقلقًا لمصير الصراع الليبي، وتضر بجهود المصالحة الوطنية، خصوصًا قبل انطلاق مؤتمر برلين الدولي حول الأزمة».

وأشار أعضاء حركة «خمس نجوم» في لجنة الشؤون الخارجية التابعة لمجلس الشيوخ الإيطالي إلى أن «بوسع هؤلاء المرتزقة إحداث فرق في ساحة المعركة، على حساب حكومة الوفاق الوطني المدعومة من الأمم المتحدة وإيطاليا»، حسب وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

ورأى برلمانيو الحركة، شريكة الحزب الديمقراطي في الائتلاف الحاكم، أنه «لم يعد ممكنًا الوقوف بصمت إلى جانب النافذة لمشاهدة قوى عالمية وإقليمية تتدخل على مرأى من الجميع، في صراع يزعزع استقرار بلد له أهمية إستراتيجية قصوى بالنسبة إلى إيطاليا».

يذكر أن جريدة «نيويورك تايمز» الأميركية نشرت أخيرًا تقريرًا تحدث عن «وصول نحو 200 مقاتل روسي إلى ليبيا خلال الأسابيع الماضية لمساندة (حفتر)، في إطار حملة من جانب الكرملين لتأكيد النفوذ بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا». وقالت الجريدة إن موسكو «تكرر نفس قواعد اللعبة التي جعلتها صاحبة أكبر نفوذ أجنبي في الحرب السورية».