تشييع جثمان المسعف سالم أنفيص من مسجد خليفة أبو غرارة في طرابلس

أهالي يحملون جثمان المسعف سالم أنفيص لأداء صلاة الجنازة عليه في مسجد بطرابلس، 24 أكتوبر 2019، (مركز الطب الميداني)

أدى العشرات من الأهالي صلاة الجنازة على المسعف، سالم أنفيص، الذي توفي في قصف جوي على المستشفى الميداني صلاح الدين، فجر اليوم الخميس، وذلك في مسجد خليفة أبو غرارة بالعاصمة طرابلس.

ونشر مركز الطب الميداني والدعم، عبر حسابه على موقع التواصل «فيسبوك» صورا لتشييع جثمان المتوفى من المسجد، بحضور المسعفين والعاملين في المركز، وحتىنقله إلى مثواه الأخير.

وندد المكتب الإعلامي لعملية «بركان الغضب»، في بيان، بـ«استمرار استهداف الأطقم الطبية والطبية المساعدة».

وبعد هذا القصف بساعات قليلة، أعلن المكتب استهداف غارة أخرى المستشفى الميداني في محور وادي الربيع جنوب العاصمة طرابلس، مما أدى إلى إصابة ممرض.

أداء صلاة الجنازة عليه
تشييع جثمان الفقيد
تشييع الجثمان
نقل الجثمان إلى مثواه الأخير

كلمات مفتاحية