إصابة ممرض في قصف جوي على المستشفى الميداني بمحور وادي الربيع

سيارات مدمرة جراء استهداف غارة جوية مستشفى ميدانيا جنوب طرابلس، 24 أكتوبر 2019، (بركان الغضب)

أعلن المكتب الإعلامي التابع لعملية «بركان الغضب»، إصابة ممرض في قصف جوي استهدف المستشفى الميداني في محور وادي الربيع جنوب العاصمة طرابلس.

وقال المكتب إن الممرض نقل إلى أحد مستشفيات العاصمة لتلقي العلاج، منوها بأن القصف تسبب في أضرار واسعة بالمستشفى، وتدمير عدد من سيارات الإسعاف. 

هذا وكان قصف جوي استهدف سيارة إسعاف بمنطقة صلاح الدين في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، مما أدى إلى وفاة المسعف سالم أنفيص.

وندد المكتب الإعلامي لعملية «بركان الغضب» بـ«استمرار استهداف الأطقم الطبية والطبية المساعدة».

جانب من الأضرار التي لحقت بالمستشفى
غرفة أخرى بالمستشفى تضررت جراء القصف