اليسير: خسائر الملاحة الجوية بلغت 2 مليار دولار

قال عضو المؤتمر الوطني العام عبدالمنعم اليسير: «إن خسائر الملاحة الجوية الليبية بلغت 2 مليار دولار نتيجة قصف مطار طرابلس الدولي الذي دمر 21 طائرة».

وأشار اليسير عبر حسابه الشخصي في موقع «فيسبوك» إلى أن كل من أسهم مباشرة في هجمات المطار ومن ساند سياسيًا هذه الحرب التي أدت إلى هذه الخسائر لن يفلت من الملاحقة القانونية، وسيدفع ثمن جريمته.

وقال اليسير: «إن حل مشاكل ليبيا لن يكون بواسطة السلاح»، وأضاف قائلاً: «على الجميع أن يقتنع بأنه ليس وصيًا على ليبيا والليبيين، وإن عليه فقط أن يحتفظ بحقه في المواطنة بالمساواة مع كل الليبيين دون استثناء، وهذا معناه لا ثوار ولا أزلام ولا إسلاميين ولا غيرها من التصنيفات التي مقصود منها الفتنة بين الليبيين وجزهم في حرب أهلية لكي لا تكون دولة لهم ويصبحون تحت رحمة الأجندات الأجنبية».

ودعا عضو المؤتمر الوطني العام عبدالمنعم اليسير في كلمة إلى من وصفهم بمحتلي معسكرات الدولة ومطاراتها وموانيها، والذي قال إنهم يوجهون سلاح الشعب الليبي ضده أن يكونوا على يقين أنهم سيخسرون خسارة فادحة.
وبادر بأن الحل يكمن في الحوار والمصالحة الوطنية الشاملة يعامل فيها الليبيون كلهم سواء، دون غنائم ولا حقوق ثورية.