جهاز النهر الصناعي يناقش مع جمارك بنغازي وطبرق آلية تحصيل «الرسوم السيادية»

جانب من اجتماع جهاز النهر الصناعي ومصلحتي الجمارك. (الإنترنت)

عقد جهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي، الأحد، اجتماعا مع مصلحتي الجمارك والموانئ ببنغازي وطبرق بشأن تنفيذ القانون رقم (18) لسنة 1996 الخاص بتحصيل سلع الزيوت والشحوم من موانئ طبرق ببنغازي.

وحضر الاجتماع رئيس اللجنة الإدارية المهندس ناصر بوبطية، ومدير عام مصلحة الجمارك بنغازي العميد حافظ الشيخي، ومدير عام مصلحة الجمارك طبرق العقيد نجيب القزيري، والمقدم طارق نوري رئيس قسم مكافحة التهريب والمخدرات بنغازي، ومدير عام الشؤون المالية منير العلام، ومدير مكتب الرقابة الداخلية فيصل بوحويه.

وفي بداية الاجتماع قدم رئيس اللجنة الإدارية الشكر إلى مؤسسة البريقة لتسويق النفط على تعاونها والتزامها بتحصيل الإيرادات وإحالتها إلى إدارة الجهاز، حسب ما ذكر الجهاز في بيان عبر صفحته بموقع «فيسبوك».

وطالب بوبطية، بتفعيل تحصيل الإيرادات الخاصة بالتبغ والزيوت والشحوم والاتفاق على آلية لتطبيق القانون الخاص بالإيرادات، مؤكدا أن لجنة الموارد المالية بالجهاز تتابع التحصيل في كل الموانئ، وستتم دراسة إنشاء مكاتب بمصلحتي الجمارك والموانئ.

واختتم رئيس اللجنة بأن «جباية الإيرادات وفق القانون الخاص بتمويل مشروع النهر الصناعي هي من أجل استمرار تدفق الإمداد المائي إلى كافة المدن والصيانة وشراء المعدات وقطع الغيار وتسديد رواتب المستخدمين».

واتفق المجتمعون على وضع آلية لقانون رقم 18 لسنة 1996 الخاص بتحصيل سلع الزيوت والشحوم والتبغ مع ميناءي بنغازي وطبرق وجميع المنافذ الجمركية، ودعوة هيئة الاستثمار العسكري إلى الاجتماع بسبب الواردات الخاصة بسلعة التبغ بإعفائهم من تسديد الضريبة.

كما اتفق المجتمعون على إبلاغ مدير المكتب الخاص لرئيس مجلس الوزراء بنتائج الاجتماع الأول بناءً على خطابه إلى إدارة الجهاز بضرورة التنسيق مع مصلحتي الجمارك والموانئ التابعة للهيئة العامة للمواصلات بتحصيل الرسوم السيادية المقررة قانونا وعدم التساهل في تحصيلها بالتنسيق مع مصلحة الجمارك والموانئ.

المزيد من بوابة الوسط